تحظر الهند عدة مواقع وسط أزمة نزوح شمال شرق البلاد

وقد امرت الحكومة الهندية بوقف اكثر من 250 موقعا على شبكة الانترنت يزعم انها احتوت على صور ومقاطع فيديو تحرض على شن هجمات انتقامية من المسلمين مما اثار نزوحا محموما من اصلا من المناطق الشمالية الشرقية.

ذكرت وكالة انباء برس ترست الهندية اليوم الاثنين ان وزارة الداخلية اوقفت بالفعل اكثر من 130 موقعا على شبكة الانترنت، وسيتم اغلاق المزيد فى الجهود لوقف البوابات “الخاطئة”، بينما حاول الاف الاشخاص فى الهند الفرار الى شمال شرق البلاد.

وذكرت الوكالة فى تقرير منفصل ان الحكومة الهندية تشتبه فى ان جماعة متشددة مقرها فى باكستان شاركت فى تقديم المحتوى ونشرها عبر مواقع الشبكات الاجتماعية مثل فيسبوك وتويتر ويوتيوب – وهو تأكيد رفضته باكستان.

وذكرت وكالة الانباء ان المحتوى يهدف الى اشعال المسلمين باستهداف سكان اصول شمال شرقى يعيشون فى جميع انحاء الهند انتقاما من اعمال العنف العرقى الاخيرة فى اسام مما اثار الذعر بين هؤلاء السكان. وفى نهاية الاسبوع، اثارت شائعات عن هجمات محتملة هجرة جماعية من العاملين فى مدن مثل بنغالور وبون وتشناى ومومباى للفرار الى ديارهم.

وفى يوم الجمعة الماضى اعلنت الهند حظرها لمدة 15 يوما على خدمات الرسائل النصية القصيرة ورسائل الوسائط المتعددة فى ضوء شائعات من شمال شرق البلاد سيتم هجومها يوم 20 اغسطس بعد يوم من عطلة عيد العيد المسلمين او هارى راية ايدلفيتري.

وأفادت صحيفة تايمز أوف إنديا اليوم أن الحكومة الهندية أبلغت بمواقع وسائل التواصل الاجتماعي أنهم لم يتمكنوا من إزالة المحتوى أو اتخاذ إجراءات ضد أولئك الذين حملوها لأنها تعمل خارج نطاق ولاية الهند. وهذا ما دفع الحكومة إلى طلب المساعدة من وزارة الأمن الداخلي الأمريكية لتتبع أصول صفحات الويب التي استضافتها على خوادم الولايات المتحدة والتي تضمنت المحتوى المسيء.

سنغافورة لمراجعة دور فين في انتهاك حقوق الطبع والنشر

هواوي للاستفادة آمنة، والمدينة الذكية الفائدة مع مختبر سنغافورة

الأمن؛ هواوي للاستفادة آمنة، مدينة ذكية الفائدة مع مختبر سنغافورة؛ القانونية؛ سنغافورة يمر ازدراء قانون المحاكم وسط جدل كبير؛ القانونية؛ سنغافورة بيإم يحذر الولايات المتحدة على التصديق تب

وتمرر سنغافورة ازدراء قانون المحاكم وسط جدل كبير

سنغافورة بيإم يحذر الولايات المتحدة على التصديق تب

Refluso Acido